ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

فريق الوثبة
فريق الوثبة

 

فاز في المباراة الأولى التي جرت ضمن تصفيات المجموعة الثانية، من فعاليات دورة الوفاء والولاء العربية العاشرة التي يقيمها نادي تشرين، فريق الوثبة على الإخاء الأهلي اللبناني بنتيجة 2-1 سجل للوثبة محمد منصور في الدقيقة 28 بعد متابعته لكرة عرضية داخل منطقة الجزاء سددها داخل شباك حارس مرمى الإخاء أحمد تكتوك فيما سجل الهدف الثاني للوثبة اللاعب دياب مجذوب في الدقيقة 67 من المباراة بعد متابعته لكرة مررها له المحترف البرازيلي جاجا استطاع أن يستفيد منها مجذوب ويضعها داخل الشباك في الزاوية اليمنى للحارس.

وجاء هدف الإخاء الوحيد في المباراة من ركلة جزاء سددها اللاعب محمد نعماني في الدقيقة 80 احتسبها حكم الساحة خالد آغا على لاعب الوثبة دياب مجذوب لعرقلته مهاجم الإخاء حسين طحان داخل منطقة جزاء الوثبة.

وتصدى حارس الوثبة نزار دروبي لركلة جزاء سددها مهاجم الإخاء رواد الحكيم واحتسبها حكم الساحة على مدافع الوثبة أديب بركات للمسه الكرة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 50 من المباراة.

كما أضاع مهاجم فريق الوثبة البرازيلي جاجا ركلة جزاء في الدقيقة 45 من المباراة بعدما ارتطمت بالقائم الأيسر من مرمى الإخاء واحتسبها حكم الساحة خطأ على مدافع الإخاء أحمد عطوي لمهاجم الوثبة البرازيلي روبرتو باهية.

وقال حسان دالاتي إداري فريق الوثبة في تصريح لمندوب سانا الرياضي إن أداء الوثبة في المباراة تطور وأصبح أفضل من المباراة السابقة وطبق لاعبوه خطة اللعب 4-4-2 بنسبة تصل إلى حوالي 60 بالمئة وإن المباراة كانت متوسطة المستوى الفني ويرجع ذلك إلى تأثر اللاعبين برطوبة الجو العالية موضحاً أن الوثبة احتاج إلى التركيز أكثر في خط الوسط بينما لجأ الإخاء إلى العنف والقوة في اللعب الأمر الذي أثر على أداء اللاعبين خلال المباراة واصفاً التحكيم بالجيد.

من جهته قال حسين عفش مدرب الإخاء اللبناني إن المباراة كانت جيدة المستوى الفني للفريقين مع وقوع عدة أخطاء تحكيمية لا تتناسب مع سمعة الدورة كان يجب الا تحدث في مثل هذه المباريات وقد أثرت على مستوى المباراة مشيراً إلى أن فريقه حالياً في مرحلة الإعداد والتحضير لجميع اللاعبين وقد ظهرت بعض الأخطاء في خط الدفاع سيتم العمل على معالجتها لاحقاً.

وأوضح أن فريقه لعب بطريقة 4-3-3 وتمكن من الوصول لمرمى الوثبة عدة مرات وسنحت للمهاجمين عدة فرص لم يستطيعوا ترجمتها إلى أهداف وهذا الأمر يرجع إلى مسألة تقنية بحتة تتعلق بالمهارة الفنية للاعب وقدرته على التسجيل وهذه مسألة تحتاج إلى وقت وتدريب متواصل.

ومنحت جائزة أفضل لاعب في المباراة الى حارس مرمى الوثبة نزار دروبي لأدائه المتميز خلال المباراة وتصديه لركلة جزاء سددها لاعب الإخاء رواد الحكيم .

وفي المباراة الثانية حقق فريق تشرين فوزاً كبيراً على فريق الرؤيا المصري أهله للدور الثاني بأكبر نتيجة يسجلها فريق منذ انطلاقة الدورة 8-1 وسجل مهاجم تشرين عدي عيد الهدف الأول في الدقيقة 6 من المباراة بعد متابعته لكرة عرضية مررها له أحمد كلزي فيما جاء الهدف الثاني في الدقيقة 8 من المباراة عبر المهاجم ربيع جمعة الذي استفاد أيضاً من عرضية مررها له كلزي وراوغ مدافعي الرؤيا المصري ليواجه الحارس فارس المغربي ويضعها داخل الشباك.

كما سجل الهدف الثالث المهاجم ربيع جمعة في الدقيقة العاشرة من المباراة بنفس طريقة الهدف الثاني مستفيداً من عرضية كلزي فيما سجل هدف تشرين الرابع كنان ديب في الدقيقة 25 من المباراة من ركلة جزاء احتسبها حكم الساحة نديم قدسي على لاعب الرؤيا المحترف اندري بورتولز لعرقلته مهاجم تشرين ربيع جمعة .

وسجل الهدف الخامس لاعب تشرين أحمد كلزي في الدقيقة 45 بعد أن مرر كرة عرضية لربيع جمعة داخل منطقة الجزاء الذي راوغ بدوره مدافعي الرؤيا ببراعة وتجاوزهم جميعاً وانفرد بالحارس ومرر كرة ثانية لـ كلزي الذي وضع الكرة داخل الشباك الخالية من الحارس بينما سجل الهدف التشريني السادس البرازيلي اوماريو في الدقيقة 62 بعد أن تابع كرة عرضية اقتنصها أحمد كلزي من أحد مدافعي الرؤيا الذي شارك مدافعه أحمد خليفة مهاجمي فريق تشرين التسجيل حيث سجل الهدف السابع في مرمى فريقه في الدقيقة 67 حيث أعاد كرة صعبة إلى الحارس لتستقر داخل الشباك.

واختتم التسجيل لتشرين محمد حمدكو الذي سجل الهدف الثامن لفريقه في الدقيقة 76 فيما جاء هدف الرؤيا الوحيد في المباراة بواسطة لاعبه المحترف جوتا في الدقيقة 35 من المباراة.

وقال الكابتن يوسف بيريش مساعد مدرب تشرين إن فريق تشرين لعب بطريقة 3-5-2 والتزم لاعبوه بالخطة ونفذوها بشكل جيد ودخل اللاعبون أرض الملعب وهم مصممون على الفوز لإدراكهم التام أن الفريق سيخرج من الدورة في حال عدم الفوز بهدفين على الأقل كون المباراة حاسمة من أجل التأهل للدور الثاني من الدورة وبدا التصميم واضحاً منذ بداية المباراة وحتى نهايتها واستطاع اللاعبون تقديم أداء جيد ومستوى فني افضل من المباراة السابقة وقد حقق نتيجة إيجابية اهلت الفريق للدور الثاني مبيناً أن المستوى الفني لفريق الرؤيا المصري متواضع وخسر جميع المباريات التي خاضها خلال الدورة.

بدوره قال سعدي القرني إداري الرؤيا إن فريقه لعب بطريقة 3-5-2 واللاعبون لم ينفذوا الخطة بشكل جيد مشيراً إلى أن مشاركة الفريق في الدورة ضرورية من اجل تجريب اللاعبين الجدد والمحترفين بهدف الاطلاع على واقعهم ومستواهم الفني الحقيقي ومهاراتهم وانه تم تجريب عدة لاعبين في المباراة وهم الكندي اندري بورتولز والبرازيليان ريان ريبي و جوتا .

وأشار إلى أن فريقه عبارة عن شركة راعية لها فرع في صربيا ومصر وتقوم بتسويق اللاعبين في أوروبا والخليج وهنأ فريق تشرين بالتأهل للدور الثاني على حساب فريقه قائلاً إن تشرين فريق كبير ويضم مجموعة من النجوم ويستحق الفوز.

وتم منح جائزة أفضل لاعب في المباراة لمهاجم تشرين ربيع جمعة.

وستقام مساء اليوم مباراتان ضمن تصفيات المجموعة الثانية يلتقي في الأولى الكهرباء والفتوة وفي الثانية يلتقي حطين مع الكرامة.

يذكر أن فعاليات دورة الوفاء والولاء العربية العاشرة التي يقيمها نادي تشرين الرياضي على أرض نادي الباسل الدولي تقام في الفترة الواقعة ما بين 22-31 من شهر آب وبمشاركة ثمانية فرق عربية ومحلية.

 

 

 سانا