ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

الإعلان الترويجي للفيلم
الإعلان الترويجي للفيلم

بمقاطع ترويجية تصدم المتلقي، لنقل العربي على الأقل، الذي سيتوقع سيناريو آخر، طالما عرف أن هناك جهة إسرائيلية مشاركة في الانتاج... يعرف الفيلم الفرنسي الأمريكي الإيطالي الإسرائيلي "ميرال" عن نفسه ويأخذ مكانه ضمن الأفلام المشاركة في الدورة الثامنة والستين من مهرجان فينيسيا السينمائي..

الفيلم الذي تلعب دور البطولة فيه الممثلة الهندية فريدا بنتو Freida pinto التي أصبحت نجمة شهيرة منذ نجاحها في الفيلم البريطاني الحاصل على عدد من الجوائز الدولية "المليونير المتشرد"، ومن إخراج الأمريكي جوليان شنابل، سيتنافس مع 22 فيلما آخر على جائزة الأسد الذهبي في المهرجان.

والفيلم من الإنتاج المشترك بين أمريكا وفرنسا وايطاليا واسرائيل إلا أن المشاركة الإسرائيلية في الفيلم لا تتعدى الاستعانة بإحدى شركات الخدمات السينمائية في تنفيذ المشاهد التي صورت هناك، ولكن شركة الإنتاج الرئيسية للفيلم هي شرطة باتيه pathe الفرنسية، وعلى الرغم من ذلك لا يعتبر الفيلم ممثلاً لفرنسا في المهرجان بل للولايات المتحدة بحكم جنسية مخرجه على ما يبدو.

"ميرال" مقتبس عن كتاب للفلسطينية الإيطالية رولا جبريل، تروي فيه قصة نضال امرأة من أجل تأسيس دار للأطفال الأيتام في فلسطين بعد النكبة مباشرة، فريدا تقوم بدور ميرال وهي فتاة فلسطينية، نشأت في دار الأيتام، وعندما كبرت التحقت بالمقاومة الفلسطينية لكنها حائرة بين ما تعلمته على يدي هند الحسيني مديرة الدار من أن التعليم هو أهم سلاح في المعركة، وبين ارتباطها العاطفي بشاب من المقاومة تعرفت عليه أثناء تدريسها للأطفال في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين.

الصادم بالموضوع ان مخرج الفيلم شنابل يهودي أمريكي إلا أن جميع التقارير تؤكد ان الفيلم مناصر للقضية الفلسطينية، كما ان المخرج استعان إلى جانب الممثلين العالميين بعدد من الممثلين العرب المعتادين المشاركة في افلام عالمية كهيام عباس وعمر متولي والكسندر صديق‏.

يذكر أن مهرجان كان قد فشل في الحصول على حقوق عرض فيلم "ميرال" في دورته الاخيرة ليتم الإعلان عن مشاركته في الدورة القادمة من مهرجان فينيسيا السينمائي في شهر أيلول المقبل.

يذكر أن مخرج الفيلم شنيبل ولد عام 1951 في نيويورك ثم انتقل مع أسرته إلى تكساس حيث تعلم الفن التشكيلي وأصبح رساما متميزا، وبدأ الاخراج السينمائي عام 1996 بفيلم "باسكويه" Basquait عن حياة الرسام النيويوركي جان ميشيل باسكويه (من أصل بورتوريكي).

 

شام نيوز