ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

بيب غوارديولا
بيب غوارديولا

لا تزال مسألة استمرار المدير الفني لبايرن ميونيخ الألماني، بيب غوارديولا، بعد عام 2016 مع الفريق البافاري لغزا وهو الأمر الذي أدى لوجود شائعات وتوقعات دائما ما تأتي من خارج ألمانيا، وذلك قبل أسبوع من المباحثات الحاسمة مع النادي لتمديد تعاقد المدرب الإسباني.

ولا يعرف أحد في ألمانيا شيئا بخصوص الموضوع أو يبدو أنه لا يوجد أحد يرغب، أما النادي فكل ما يصدر منه منذ شهور هو أنه سيتحدث بهدوء مع غوارديولا بعد أخر مباراة في الدور الأول من البوندسليجا للفريق البافاري والتي سيلعبها السبت مع هانوفر.

من جانبه، لا يفصح غوارديولا عن الكثير حينما يسأل عن الموضوع كما حدث مؤخرا في حواره مع القناة الأولى بالتليفزيون الألماني بعد مباراة ثمن نهائي كأس ألمانيا أمام دارمشتادت.

وكان المدرب الكتالوني قال ردا على سؤال بخصوص الموضوع "نحن هنا للحديث عن المباراة".

وكان الجميع يتوقع حتى نوفمبر/تشرين ثان الماضي أن غوارديولا سيمدد تعاقده ولكن مؤخرا بدأت تظهر شكوك بخصوص الأمر.

وصرح الدولي السابق محمد شول من جانبه لنفس القناة: "منذ أربعة أسابيع، حينما كان يبدو بايرن ممتطيا موجة من التوهج الكروي، كان الجميع يرى أن هذا فريق بيب وأن التمديد ممكن للغاية، ولكن الآن توجد الكثير من الأشياء التي لا تسير على ما يرام، وأنا متشكك نوعا ما بخصوص الموضوع، على أي حال أنا لا أعرف شيئا وربما يكون بيب مثلي".

ويبدو أن "الشيء الذي لا يسير على ما يرام" هو مسألة الاصابات المتكررة، وهو الأمر الذي حدث الموسم الماضي، والتي تجعل ترسانة البايرن متضررة على الرغم من الفريق المتزن الموجود لديه.

ولكن على الرغم من هذا فإن البايرن، الذي لعب الجولات الأخيرة دون لاعبين مثل آريين روبن وفرانك ريبيري ودوجلاس كوستا وماريو جوتزه وديفيد آلابا، يظهر من ضمن المرشحين للفوز بدوري الأبطال وهو الهدف الأهم لغوارديولا.

ويعتقد المدرب السابق أوتمار هيتسفيلد أن مانشستر سيتي سيقدم على تقديم عرض مغري لغوارديولا يدفعه للانتقال لإنجلترا، مشيرا إلى أنه لا يفهم لماذا تم تحديد ديسمبر لاتخاذ القرار النهائي بخصوص التجديد.

من جانبه قال فيليكز ماجات مدرب بايرن السابق في تصريحات لجريدة (إيه زيد) الصادرة بميونيخ، إن انتظار النادي لكل هذه الفترة يظهر مدى القوة التي يتمتع بها غوارديولا في النادي.

وأضاف ماجات "سلطة غوارديولا داخل النادي أكبر من أسلافه، هذا الأمر كان ممكنا فقط لأن (الرئيس السابق) أولي هوينيس، غير موجود".

من جانبه قال الرئيس الشرفي لبايرن فرانز بيكنباور أنه لا يفهم ما الذي يمنع غوارديولا، اذا ما كان يرغب في التمديد، من اعلان هذا الأمر مبكرا بدلا من الانتظار حتى ديسمبر/كانون أول الحالي.

وأمام كل هذه التوقعات ظهرت شائعات نشرتها وسائل اعلام تضم أسماء مرشحين محتملين لخلافة غوارديولا مثل مدرب أرسنال، أرسين فينجر ولوسيان فافري الذي لا يدرب أي فريق حاليا، والإيطالي كارلو أنشيلوتي.