ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

"تل أبيب" تعترف بإسقاط الدفاعات الجوية السورية غالبية صواريخ العدوان
"تل أبيب" تعترف بإسقاط الدفاعات الجوية السورية غالبية صواريخ العدوان

شام إف إم _ خاص

أوضح الخبير في الشؤون الإسرائيلية غسان محمد أن وسائل إعلام العدو الإسرائيلي وفي سابقة هي الأولى من نوعها اعترفت بأن أحد الصواريخ السورية بعيدة المدى وصل إلى جنوب حيفا داخل الأراضي المحتلة مما يدل أن الدفاعات الجوية السورية طاردت الأهداف المعادية حتى العمق الإسرائيلي، كما اعترفت أن الدفاعات السورية أسقطت 8 صواريخ من أصل 10 أطلقت على الأراضي السورية.


وبين محمد خلال اتصال هاتفي على «شام إف إم» في ملف الصباحية، أن العدوان الإسرائيلي مرتبط على المستوى الداخلي لكيان العدو بمطالبة رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو جيشه، خلال جولة قام بها أمس على الجبهة الشمالية مع أعضاء المجلس الوزاري المصغر «الكابينت»، بإعلان انهاء عمليات «درع الشمال» في شمال الأراضي المحتلة بـ "نجاح"، وهو ما رفضه جيش العدو حسب صحيفة «هآرتس» الذي رأى أن نتنياهو يريد توظيف العلمية لأغراض انتخابية، وأضاف الخبير في الشؤون الإسرائيلية أن العدوان يرتبط أيضا بالأزمة التي يعيشها نتنياهو على المستوى القضائي، وأيضاً مسألة الانتخابات المبكرة التي تقرر أن تجري في التاسع من نيسان المقبل.


وأشار محمد إلى أن العدوان الإسرائيلي الأخير يتعلق بشكل رئيسي بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسحب قواته من سوريا بشكل كامل، مبيناً أنها الخطوة التي قلصت هامش المناورة الإسرائيلية بدرجة كبير، ورفعت منسوب القلق في الكيان الإسرائيلي وسحبت من يد «تل أبيب» ورقة المساومة الوحيدة المهمة التي كانت تستخدمها مع روسيا. 


وتابع الخبير في الشؤون الإسرائيلية أن العدوان يتعلق أيضاً بفشل العدوان الأخير على قطاع غزة واعتراف مصادر عسكرية إسرائيلية بانهيار مقولة الردع الإسرائيلي على الجبهة الجنوبية كما هو الحال على الجبهة الشمالية. 
وحول عدم استخدام الجيش السوري لمنظومة «إس 300» في التصدي للعدوان، أكد محمد أن طبيعة العدوان والطريقة التي نفذ بها لم تكن تستدعي استخدام هذه المنظومة، حيث لم تخترق طائرات العدو الإسرائيلي الأجواء السورية ونفذ العدوان بصواريخ بعيدة المدى ومن الأجواء اللبنانية، منوهاً إلى أن الدفاعات الجوية السورية قادرة على التعامل مع هكذا اعتداءات.


وأضاف الخبير في الشؤون الإسرائيلية أن تقديرات الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية  الأخيرة تقول أن روسيا لم تكتفي بتزويد دمشق بمنظومة «الأس 300»، بل زودتها أيضاً بمنظومات دفاع جوي متطورة وأنظمة إلكترونية قادرة على التعامل مع أي عدوان إسرائيلي سواء نفذ بالطائرات الحربية أو بالصواريخ البعيدة المدى.