ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

باسم ياخور لـ "نبض العاصمة": يهمني رأي الجمهور وليس رأي الفنان الذي قد يكون غير حيادي
باسم ياخور لـ "نبض العاصمة": يهمني رأي الجمهور وليس رأي الفنان الذي قد يكون غير حيادي

شام إف إم - هند الشيخ علي


رد الفنان باسم ياخور عبر اتصال هاتفي ضمن برنامج "نبض العاصمة"، على الانتقادات الموجهة للبرنامج الذي يقدمه على قناة "لنا" الفضائية، قائلاً: "يحقق "أكلناها" منذ عرضه أعلى نسبة مشاهدات في الوطن العربي، وهو إنجاز بالنسبة لبرنامج تنتجه شركة سورية ويعمل فيه عدد كبير من السوريين.. الذي يهم حقاً هو رأي الجمهور بالبرنامج، وليس رأي الفنان الذي قد يكون غير حيادي".

وأضاف ياخور: "حاولنا من خلال البرنامج تغيير النمط التقليدي للأسئلة والأجوبة التي يتم طرحها في مثل هذا النوع من البرامج، ومن الطبيعي أن يواجه أي تغيير جديد مثل هذا الهجوم من البعض"، مبدياً تعجبه من فكرة أن تثير مادة صحافية "الفتنة"، وألا تكون المواد التي تكتب عن البرنامج هي التي "تثير الفتنة".

وتابع ياخور: "من حق الإعلامي أن يطرح الأسئلة، ومن حق الضيف أن يجيب، أو يمتنع.. وكنت أنا شخصياً أجيب عن أسئلة محرجة جداً، ولكن هذا قانون اللعبة، وما يتم طرحه فيها مجرد آراء ووجهات نظر أو نكات لا يجب أن تسبب حساسيات"، منوهاً إلى أن هناك فريق إعداد كامل يعمل على وضع الأسئلة لكلي الطرفين (باسم والضيف) دون أي اتفاق مسبق، كما أن الضيف لم يكن على علم بطبيعة البرنامج حتى حضوره إلى الاستوديو وتسجيل الحلقة، بحسب قول ياخور.

وأكد الفنان باسم ياخور أنه مستمر بعمله الإعلامي، قائلاً: "تجربتي ليست مثالية، وقد يكون هناك بعض الثغرات والأخطاء.. أنا مستمر في عملي، وما واجهته من أخطاء في هذه التجربة، أعمل على تلافيه في التجربة المقبلة"، داعياً المنتقدين إلى "العمل لجعل المشهد الإعلامي مرتبطاً بالإنجازات لا بالفضائح".

وأجاب ياخور عن سبب تكرار أسماء بعض الفنانين خلال لعبة الأسئلة والأجوبة التي يقوم عليها برنامجه بـ: "من الطبيعي أن يلاحق فريق الإعداد الأسماء التي يُسلط عليها الضوء بشكل كبير، أي تلك الأسماء التي تهم الجمهور، وهذا الأمر لا يسيء إليهم أبداً.. يجب علينا التخلص من نظرية المؤامرة وعدم تضخيم الأمور".

وعن الجدل الذي أثارته حلقة الفنان "أيمن رضا"، ذكر ياخور أن "الحلقة عُرضت كما هي للجمهور دون حذف أي مشهد منها، إذ أن ذلك ما يتطلبه العمل الصادق"، مبيناً أنه عرض على رضا المشاركة في مسلسل "ببساطة" وأن الأخير زاره في موقع تصوير العمل.

وأضاف ياخور: "برغم كل التهجم عليّ من قبل رضا إلا أنني التزمت الصمت التام.. بعض وسائل الإعلام تضخم الأقوال، وتفتعل مشكلة، وهذا ينطبق عما كُتب عن أن "رضا خائف على أبنائه مني"، مؤكداً أن ابنيّ الفنان أيمن رضا أنهيا تصوير لوحاتهما التي يؤديان فيها أدواراً رئيسية في "ببساطة".

وعلق ياخور على الانتقادات الموجهة للفنانين الذي يظهرون بالشكل الإعلامي على المحطات التلفزيونية على حساب الإعلاميين السوريين بـ: "من حق الإعلاميين السوريين الظهور على المحطات التلفزيونية، ولكن الأمر يحتاج إلى عمل ومثابرة للوصول، وليس فقط دراسة الإعلام أكاديمياً"، متابعاً: "لا تغامر المحطات حالياً في إعطاء الفرصة لأشخاص لا يملكون شعبية قبل عرض البرنامج، ولذلك تتجه للفنانين الذين يحققون هذا الشرط".