ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

بعد نفيهم لصحة الشكاوى.. مدير السورية للتجارة يوجه مدراء الفروع في المحافظات لمتابعة شكاوى المواطنين
بعد نفيهم لصحة الشكاوى.. مدير السورية للتجارة يوجه مدراء الفروع في المحافظات لمتابعة شكاوى المواطنين

خاص- لين حمدان

مع بداية موجة ارتفاع الأسعار، كانت السورية للتجارة الخيار الأول لغالبية كبيرة من الناس، لأسباب كثيرة أولها وجود فارق كبير بالأسعار مع السوق الخارجي، وبين يوم وآخر أصبحت صالات السورية للتجارة "بطلة المرحلة" إن صح التعبير، فكانت حديث الناس لأيام متتالية وبمواضيع مختلفة.

حول ملف السورية للتجارة ودورها في السوق استقبل برنامج البلد اليوم مع ديالا حسن مدير عام المؤسسة السورية للتجارة أحمد نجم الذي بدأ حديثه معترفاً بوجود إيجابيات وسلبيات للمؤسسة، معزياً ذلك إلى الحرب وتدمير عدد كبير من صالات السورية بمختلف المحافظات وبالتالي خلل في الأداء.

مبيناً أن الكادر يعمل بالطاقة القصوى وبالإمكانيات المتوفرة.

أما في سياق الحديث عن الازدحام الشديد على الصالات، قال نجم إن "الازدحام نتيجة فارق السعر لأن الضغط كبير جداً على الصالات، وفيما يخص العمال حاولنا اتباع كل الطرق للحماية، البعض التزم والبعض لا" متمنياً للمواطنين أخذ حذرهم عند الوقوف على الدور.

أما عن إغلاق الصالات في المناطق المحجورة، أكد مدير عام السورية للتجارة أن تأمين المواد الخاصة بالمناطق المحجورة يكون لها لجنة خاصة من اجل الحماية للجميع وهذه اللجنة هي من تقرر بهذا الشأن.

ورداً على الشكاوي التي وصلت لـ شام اف ام عن وجود غرف مغلقة في صالات السورية للتجارة في محافظة اللاذقية يمنع دخول أي أحد عليها بالإضافة إلى منع دخول المواطنين إلى بعض الصالات، تحدث مدير السورية للتجارة في اللاذقية وقال إن هذا الكلام غير صحيح مطلقاً ولا يمكن لأحد أن يمنع أي مواطن من الدخول.

أما عن حاملي "بطاقة سوا" وعدم قدرتهم على أخذ المواد من كل الصالات.. بين نجم أنه تم التعميم على كامل الصالات بالتعاون المباشر مع أي حامل للبطاقة وتلبيته بشكل فوري، وأي صالة لا تستجيب يتم معاقبة مدير الصالة.

أما من محافظة حلب، فقد وردت عدة شكاوى عن غلاء الأسعار في الصالات المستثمرة، إضافة لخلو الصالات الحكومية من المواد، أجاب مدير السورية للتجارة في حلب عبر اتصال هاتفي ضمن اللقاء أن هذا الكلام غير صحيح والصالات مكتظة بالناس، وغلاء بعض المواد ناتج بأنها مواد موضوعة بالأمانة لبعض التجار. مشيراً أن المواد المدعومة جيدة جداً لكن من الضروري وجود جميع المواد في الصالات والمواطن يختار ما يناسبه من الأسعار.

وفي سياق الحديث عن محافظة طرطوس وخلو صالة "حمين" من المواد أشار مدير السورية للتجارة في المحافظة أن الصالة ممتلئة بالمواد. وعلى الهواء مباشرة وجه المدير العام أمر بتزويد الصالة بالمنتجات كافة.

فيما أعلن مدير السورية في طرطوس أن العمل جار على افتتاح خمس صالات جديدة في صافيتا، من بينهم واحدة في منطقة "نشير".

وختم نجم حديثه قائلاً إن ما يلزم السورية للتجارة اليوم هو عدد ضخم من الموظفين لتأمين المواد بالسرعة اللازمة.