ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

محروقات حماة: إعادة توزيع الغاز وفق العدد الفعلي الموجود في قريتي كنفو والتاعونة
محروقات حماة: إعادة توزيع الغاز وفق العدد الفعلي الموجود في قريتي كنفو والتاعونة

شام إف إم - خاص

وردت شكاوى لبرنامج «بالخدمة» من قريتي كنفو والتاعونة بمحافظة حماة، متعلقة بعملية توزيع الغاز في القريتين، حيث تقول الشكوى أن العائلة الواحدة تضطر للانتظار مدة شهرين لاستلام جرة غاز، وأن الكمية الواردة من المؤسسة لا تكفي لعدد العائلات الموجودة في القريتين على حد قول الموزعين، حيث يتم استجرار 100 جرة غاز فقط في حين يبلغ عدد العائلات الموجودة في القرية الواحدة أكثر من 300 عائلة، وعليه تواصل فريق «بالخدمة» مع مدير محروقات حماة، ضاهر الضاهر.

وأوضح الضاهر أنه بسبب استقبال بعض القرى أعداداً ملحوظة من الوافدين، لم تتمكن المؤسسة من تغطية حاجة هذه الأعداد كل 23 يوم وفقاً للمدة التي تم تحديدها بالنسبة لتوزيع الغاز، حيث أن عملية التوزيع كانت سابقاً تتم تبعاً للأعداد الواردة في سجلات النفوس المدنية، مشيراً إلى أن الأمر تمت دراسته بالمحافظة وتمت الموافقة على إعادة توزيع الحصة الشهرية من الغاز على المواطنين وفق العدد الفعلي الموجود بالقرية، أي وفق الإقامة الحالية للأهالي، وشدد على أن المادة متوفرة، ولا توجد أي اختناقات.

أما بالنسبة للأشخاص الذين حصلوا على ترخيص لتوزيع الغاز ولم يقوموا بشراء أجهزة ذكية، بين الضاهر أن الأجهزة وُزعت على الوحدات الإدارية فقط، وبإمكان أي مرخص ضمن هذه الوحدة استلام الجهاز وبيع المادة، ومن ثم إعادته للوحدة الإدارية، أو بإمكانه أيضاً شراء الجهاز.

وفيما يخص المحال الكبيرة التي تستهلك كميات كبيرة من الغاز كالمطاعم، قال الضاهر إن هذه المحال تعتمد على ما يسمى بالغاز الصناعي، ويكون وزن الأسطوانة حوالي 17 كيلو غراماً، منوهاً إلى أن العملية تتم وفق تقدير تمويني.
 

ووردت شكوى من منطقة السلمية بالمحافظة حول رفض أصحاب بعض الكازيات منح سائقي الشاحنات الصغيرة مستحقاتهم من المادة، وعليه، أشار الضاهر إلى أنه تم رفع الكمية المخصصة للماستر من 5% إلى 20%، وهي كمية تكفي لسد حاجة الآليات التي لا تشملها البطاقة الذكية وتحتاج إلى ماستر، مشدداً على أنه يمكن لأي مواطن تقديم الشكوى في حال وجودها بالتواصل مع التموين عبر الرقم الموجود على البطاقة، وفي حال اتضح أن الكازية لديها مخصصات الماستر ورفضت التعبئة، تعاقب بشكل مباشر بموجب الشكوى.