عاصفة

إحصاء وإزالة الأضرار التي خلفتها العاصفة المطرية

خدمية و محلية

السبت,٢٥ حزيران ٢٠٢٢

ذكرت محافظة اللاذقية أن العاصفة المطرية والرياح الشديدة تسببت مساء أمس بتساقط عددٍ من الأشجار وأضرارٍ مادية بالممتلكات.

فيما بدأت الورشات والآليات التابعة لمجلس المدينة وفوج إطفاء اللاذقية العمل على إزالة الاشجار المتساقطة على طريق الشاطئ وشارع الجمهورية.

وأوضح مدير النظافة بمجلس مدينة اللاذقية عمار قصيري لـ "شام إف إم" أن أضرار العاصفة تركزت على اتوستراد دمسرخو وطريق الشاطئ وشارع الجمهوية وطريق رأس شمرا، مشيراً إلى أنه تم فتح الطرقات المغلقة بسبب الأشجار التي اقُتلعت نتيجة شدة الرياح.

في السياق بين مدير الزراعة في اللاذقية باسم دوبا لـ "شام إف إم" أن أضرار العاصفة تركزت بالقطاع الشمالي لريف اللاذقية وخاصة بالبيوت البلاستيكية مع تطاير النايلون بسبب شدة الرياح التي وصلت لـ١٣٥ كم في الساعة.

كما تضرر محصول الإجاص بقرية السرايا إضافةً لأضرار بأشجار الزيتون ومزروعات مختلفة بقرى مشقيتا وعين البيضا والقرى المحيطة بها بينما تعد مناطق جبلة والقرداحة الأقل ضرراً.

وذكر دوبا أن الوحدات الإرشادية تحصي الأضرار وتوثقها حيث سيتم التعويض للمزارعين وفق معايير محددة وبعد التقدم بطلب من قبل المزارعين للوحدات الإرشادية.

يشار إلى أن عاصفة قوية ضربت مساء أمس في أغلب المحافظات السورية لاسيما في المناطق الساحلية ألحقت أضرارً جسمية مادية ومعنوية.