البرلمان العربي: قرار الاحتلال بشرعنة بؤر استيطانية وفرض ضرائب على الكنائس انتهاك جسيم للقانون الدولي

البرلمان العربي: قرار الاحتلال بشرعنة بؤر استيطانية وفرض ضرائب على الكنائس انتهاك جسيم للقانون الدولي

سياسية و ميدانية

السبت,٢٩ حزيران ٢٠٢٤

 أدان البرلمان العربي قرار حكومة الاحتلال "الإسرائيلي" بشرعنة خمس بؤر استيطانية في الضفة الغربية، وفرض الضرائب على الكنائس ومؤسساتها في مدينة القدس، في تحدٍ صارخ وانتهاك جسيم للقانون الدولي، وقرارات الشرعية الدولية، وفي مقدمتها قرار مجلس الأمن رقم "2334".

وأكد البرلمان العربي في بيان صدر اليوم السبت أن محاولات الاحتلال إضفاء الشرعية على البؤر الاستيطانية والموافقة على بناء مزيد من المستوطنات في الضفة الغربية هي محاولات خطيرة لتصفية القضية الفلسطينية بشكل متعمد، في ظل الاستمرار في حرب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي والتهجير القسري للشعب الفلسطيني في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة، فضلًا عن التصعيد الخطير لانتهاكات المستوطنين وجرائمهم في الضفة الغربية.

كما حمّل البرلمان الاحتلال تبعات هذه الممارسات التي تجاوزت كل الحدود، والتي تمثل تحديًا سافرًا للمجتمع الدولي كافة، وخرقًا صارخًا للقانون الدولي، وتقويضًا لكل الجهود الدولية الرامية إلى تنفيذ حل الدولتين.

الضفة الغربية
الإسرائيلي
البرلمان العربي