انخفاض عدد البرادات السورية المصدرة إلى الأردن نتيجة عرقلة الأخير دخولها لأراضيه

انخفاض عدد البرادات السورية المصدرة إلى الأردن نتيجة عرقلة الأخير دخولها لأراضيه

ملفات

الإثنين,٠١ تموز ٢٠٢٤

علي خزنه - شام إف إم

إجراءات معرقلة يطبقها الأردن على حدوده مع سورية من خلال عدم السماح للبرادات السورية المحملة بالبضائع بالدخول لأراضيه دون وجود قرارات رسمية تُفضي لذلك.

وكشف عضو لجنة سوق الهال محمد العقاد لـ "شام إف إم" عن انخفاض عدد البرادات المحملة بالفاكهة والخضار التي تصدّر من سورية إلى الأردن، نتيجة عرقلة الجانب الأردني دخول هذه السيارات، رغم عدم وجود أي قرار يقضي بذلك، لافتاً إلى أن سورية كانت تصدر 150 براداً محملاً بالخضار والفاكهة، ولكن بعد إجراءات العرقلة انخفض عدد البرادات إلى 25 براداً.

وأشار العقاد إلى أن البرادات السورية تقف على الحدود الأردنية لمدة تصل إلى عشرة أيام قبل السماح لها بالدخول إلى الأردن وعندما تدخل تكون البضائع قد تعرضت للضرر، منوهاً إلى أن البضائع تنقل من البرادات السورية إلى الأردنية ولكن هذا الأمر تصل تكلفته إلى 25 مليون ليرة إذا أراد المُصدر الاستعجال بدخول بضائعه للجانب الأردني.

وأكد عضو لجنة سوق الهال عدم وجود قرار يمنع دخول السيارات "البرادات" السورية للأراضي الأردنية إنما الموضوع لا يتعدى عرقلة الجانب الأردني دخول السيارات، مبيناً أنه حالياً تصدّر كافة أنواع الفاكهة ومن الخضار البندورة فقط.

يذكر بأنه سَجلت أسعار الفاكهة في السوق المحلية ارتفاعاً كبيراً الأمر الذي أدى لعزوف الكثيرين عن شرائها، حيث وصل سعر كيلو المشمش إلى 40 ألف ليرة والكرز 30 ألف ليرة والدراق إلى 25 ألف ليرة.

سورية
الأردن
البرادات
استيراد
تصدير
سوق الهال