بايدن مبرراً ظهوره السيء في المناظرة الرئاسية:

بايدن مبرراً ظهوره السيء في المناظرة الرئاسية: "كنت مرهقاً وكدت أغفو على المسرح"

سياسية و ميدانية

الأربعاء,٠٣ تموز ٢٠٢٤

علق الرئيس الأميركي جو بايدن على ضعف أدائه في المناظرة التي جمعته مع منافسه وغريمه الجمهوري دونالد ترامب قبل أيام.

وأوضح بايدن أن طاقم حملته نصحه بعد وصوله من السفر، بأخذ قسط من الراحة قبل بدء المناظرة ولكنه لم يمتثل، مما تسبب في ضعف أدائه أمام ترامب، معلقاُ بالقول: "كنت مرهقاً بسبب السفر وكدت أغفو على المسرح".

وقد وصف مراقبون أداء بايدن بأنه كارثي ومثير للشفقة، وبات مدخلاً للتشكيك في قدراته الذهنية، فيما دعا نواب بايدن إلى ضرورة التنحي وعدم الترشح للانتخابات المقررة في تشرين الثاني المقبل.

حيث دعا النائب عن الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة، لويد دوغيت، الرئيس بايدن، إلى التخلي عن كونه مرشحاً رئاسياً للحزب، ليكون العضو الأول من الحزب الديمقراطي الذي يدعو بايدن علناً إلى الانسحاب من السباق الانتخابي.

وأشار دوغيت إلى سوء أداء بايدن، ضد دونالد ترامب، في المناظرة الرئاسية، مؤكداً أن بايدن فشل في "الدفاع بصورة فعالة عن إنجازاته المتعددة".

من جهتها، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان-بيار، إنه لا ضرورة لخضوع الرئيس بايدن لـ"اختبار معرفي"، بعد أن أثيرت تساؤلات كثيرة حول وضعه الصحي، مشددةً على أن بايدن "يعرف كيف ينهض مجدداً."

وأظهر استطلاع للرأي نشرته وسائل إعلام أمريكية، أن 75% من الناخبين يعتبرون أن الحزب سيحظى بفرص أفضل مع مرشح آخر غير بايدن، في نتيجة زادت من قلق الديمقراطيين.

وستكون كامالا هاريس نائبة الرئيس في موقع أفضل في حال ترشيحها، حيث نالت 45% من نوايا التصويت مقابل 47% للرئيس الجمهوري السابق.

جو بايدن
دونالد ترامب
الانتخابات الرئاسية
الولايات المتحدة