برلماني روسي: وجود القوات الأجنبية غير الشرعي على الأراضي السورية خرق لميثاق الأمم المتحدة

برلماني روسي: وجود القوات الأجنبية غير الشرعي على الأراضي السورية خرق لميثاق الأمم المتحدة

سياسية و ميدانية

الأربعاء,٠٣ تموز ٢٠٢٤

أكد نائب رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي أندريه كليموف أن روسيا تقدر عالياً وتحترم سيادة سورية على أراضيها، وتبذل الكثير في سبيل تعزيز هذه السيادة.

وأشار كليموف في موسكو اليوم إلى أن روسيا الاتحادية تدين كل أشكال وجود القوات الأجنبية غير الشرعي على الأراضي السورية وتشجب سياسة البلدان التي تخرق مبدأ وحدة هذه الأراضي وترى في وجود القوات الامريكية والأجنبية على الأراضي السورية بصورة غير قانونية احتلالاً وخرقاً لمبادئ ومخرجات ميثاق الأمم المتحدة.

وبشأن الجولان السوري المحتل أوضح كليموف أنه جزء من الأراضي السورية، وبالتالي يجب إنهاء الاحتلال له بالوسائل التي يقررها الشعب السوري وقيادته، مبيناً أن روسيا ستسهم بدورها دبلوماسياً وسياسياً لتحقيق هذا الهدف.

ولم يستبعد كليموف انضمام سورية إلى مجموعة بريكس، مشيراً إلى أن دعوتها ومشاركتها مؤخراً في هذا التجمع في فلاديفوستوك، وخاصة في فترة ترؤس روسيا للمجموعة تدل على التقارب بين بريكس والجانب السوري.

وأوضح أن منح العضوية لأي بلد يتم بالموافقة الجماعية لأعضاء بريكس، لذلك فإن عملية الانضمام يجب متابعتها والاستمرار بالتأكيد على ضرورتها لتتم الموافقة الجماعية عليها.

سورية
الاتحاد الروسي
لجنة الشؤون الدولية