محافظة دمشق

محافظة دمشق تتابع ورشات العمل بعد العاصفة المطرية

خدمية و محلية

الإثنين,٢٤ تشرين الأول ٢٠٢٢

شهدت البلاد ليلة أمس عاصفة مطرية إضافة لتساقط حبّات كبيرة من البرَد أدت إلى إغلاق بعض أنفاق العاصمة.

بدوره ذكر مدير الصيانة في محافظة دمشق جمال ابراهيم لـ" شام إف إم" أن العاصفة المطرية التي شهدتها مدينة دمشق أدت إلى إغلاق عدد من المصارف المطرية وفتحات الصرف الصحي، نتيجة تجمع الأوساخ وأوراق الشجر، ما أدى إلى تجمعات للمياه في بعض الشوارع.

أنفاق المدينة سالكة بشكل كامل، وستتم إعادة تنظيف وتعزيل المصارف المطرية يوم غد تجنباً لتكرار حدوث أي تجمعات للأمطار خلال الأيام المقبلة.

في هذا السياق، تفقد محافظ دمشق المهندس محمد طارق كريشاتي ليلة أمس عمل ورشات المديريات الخدمية وشركة الصرف الصحي بمعالجة تجمعات المياه في بعض الانفاق والشوارع بشكل آني وسريع، وذلك من خلال شفط المياه وتعزيل المطريات وإزالة الأوساخ التي جرفتها مياه الأمطار الغزيرة نتيجة العاصفة المطرية.

وأوعز كريشاتي المدراء المعنيين بالجاهزية التامة واستنفار الورشات على مدار الساعة، وتوزيع آليات شفط المياه بالقرب من كل الأنفاق والساحات الرئيسية لمعالجة أي تجمع لبرك المياه منعاً لحدوث أي اختناقات مرورية.



حبات برد
عاصفة مطرية
مطر
محافظة دمشق
دمشق
أمطار