مع دخول فصل الصيف.. موجات الحر تجتاح العالم مسببة العديد من الوفيات

مع دخول فصل الصيف.. موجات الحر تجتاح العالم مسببة العديد من الوفيات

منوعات

السبت,٢٢ حزيران ٢٠٢٤

مع بدء الانقلاب الصيفي في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، ودخول فصل الصيف بشكل رسمي يوم الـ 20 من حزيران والذي يستمر لنحو 93 يوماً، تجتاح مدن العالم موجات حر شديدة، ووصول درجات الحرارة إلى مستويات قياسية في بعض المناطق.

وتسببت درجات الحرارة القياسية التي سجلّت في الأيام القليلة الماضية بوفاة المئات في أنحاء آسيا وأوروبا، حيث ذكرت وزارة الصحة في الهند بوفاة ما لايقل عن 110 أشخاص منذ شهر آذار الفائت، إضافةً لأكثر من 40 ألف حالة يشتبه في إصابتها بضربة شمس، نتيجة تعرض البلاد لواحدة من أطول موجات الحر، حيث سجلت دلهي الأربعاء الماضي، أكثر ليلة حرارة منذ أكثر من 50 عاماً، بـ 35.2 درجة مئوية.

كما ذكر مركز التنمية الشاملة في الهند، أن موجة الحر قتلت ما يقرب من 200 مشرد في العاصمة نيودلهي على مدى الأسبوع الماضي.

وقالت وزارة الصحة الهندية، إنه من الصعب رصد أعداد الوفيات الناجمة عن موجات الحر بدقة، وبخاصة أن بعض حالات الوفاة تعود إلى الأمراض التي تتفاقم بسبب ارتفاع درجات الحرارة مثل مشاكل القلب والأوعية الدموية.

وفي دول محيط البحر المتوسط، ساهمت درجات الحرارة المرتفعة في الأيام الماضية بنشوب حرائق غابات من البرتغال إلى اليونان وعلى طول الساحل الشمالي لأفريقيا في الجزائر.

وفي أمريكا، قال خبراء الأرصاد الجوية في الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي إنه من المتوقع أن تشهد الولايات المتحدة درجات حرارة أعلى من المعتاد بين تموز وأيلول، في وقت تشهد البلاد أول موجة حر كبيرة هذا العام، حيث وجهت إلى نحو 95 مليون أميركي إنذارات من ارتفاع درجات الحرارة.

وأصدرت هيئات الأرصاد تحذيراً من الحرارة المفرطة في مناطق من ولاية أريزونا، بينها فينيكس، حيث من المتوقع أن تصل درجات الحرارة إلى 45.5 درجة مئوية، بينما شهدت بلدة "كاريبو" الصغيرة في ولاية مين الأربعاء الماضي، درجة حرارة قياسية بلغت نحو 35,5 درجة مئوية. وتجاوزت درجات الحرارة في مدينتي نيويورك وواشنطن مرة أخرى 30 درجة مئوية يوم الخميس، وستفتح مراكز التبريد في نيويورك لأول مرة هذا العام، بموجب خطة طوارئ لمواجهة الحرارة.

وذكرت خدمة مراقبة تغير المناخ التابعة للاتحاد الأوروبي أن موجات الحر التي تحدث حالياً تأتي على خلفية 12 شهراً متتالياً شهدت أعلى درجات حرارة على الإطلاق مقارنة بالسنوات السابقة.

كما قالت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، إن هناك احتمالاً بنسبة 86 بالمئة أن تسجل إحدى السنوات الخمس القادمة أعلى درجات حرارة على الإطلاق، متجاوزة عام 2023، نتيجة تغير المناخ الذي يغذي درجات الحرارة القصوى الأشد ارتفاعاً، ما يجعل موجات الحر أكثر شيوعاً وكثافةً وأطول أمداً.

ويقول علماء إن موجات الحر ستستمر في التزايد في حال استمر العالم في إطلاق العنان للانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري الناجمة عن حرق الوقود الأحفوري.

درجات الحرارة
الصيف
طقس
الأرصاد الجوية
الانحباس الحراري