امرأة تنهي حياتها "لمعاقبة زوجها"

منوعات

الإثنين,٠٨ تموز ٢٠٢٤

أنهت امرأة بريطانية حياتها في عيادة للعلاج النفسي، بعدما تركت رسالة على فيسبوك أعلنت فيها أن سبب ذلك ما طالها من زوجها من إساءة معاملة، وخوضها معركة قضائية لحضانة أطفالها ضده بدا أنه يفوز بها.

ووفقاً لصحيفة "دايلي ميل"، اختارت كاثرين إنهاء حياتها بعدما فقدت حتى حقوق الزيارة لأطفالها، وتم تشخيص إصابتها بالسرطان في مراحله النهائية.

وقال طبيبها النفسي خلال التحقيقات إن تشخيص إصابتها بالسرطان لم يكن أبداً سبباً لإنهاء حياتها، بل معاملة طليقها البغيضة لها لتقرر هي معاقبته بوفاتها، مشيراً إلى أن طليقها لا يزال "غير مقتنع" بأنها ماتت، على الرغم من تلقي شهادات الوفاة.


بريطانيا
طلاق
معالجة نفسية